التنافس بين "أوبن أي آي" و"غوغل" يتوسع وينتقل إلى محركات البحث

تكنولوجيا
قبل شهر 1 I الأخبار I تكنولوجيا

تعمل شركة "أوبن أي آي" على ميزة بحث لبرنامج الذكاء الاصطناعي "شات جي بي تي"، والتي يمكن أن تجعل برنامج الدردشة الآلي بديلاً حقيقيًا لمحرك البحث "غوغل".

 

 

ووفقًا لـ"بلومبرغ"، تعمل الشركة حاليًا على تطوير الميزة، والتي يمكنها البحث في الويب للحصول على إجابات لاستفسارات المستخدمين وإخراج النتائج كاملة مع الاستشهادات بمصادرها.

 

 

وعلى سبيل المثال، إذا رأى برنامج الدردشة الآلي أنّ التعليمات أو الرسوم البيانية الموضحة مفيدة لاستفسار المستخدم، مثل "كيفية تغيير مقبض الباب" أو "كيفية تنظيف مكيّف الهواء"، فيمكن أن يدرج الصور في ردوده.

 

 

 

 

Is this the most serious threat @Google ever faced?@OpenAI's SSL certificate logs now show that they've created https://t.co/gC0JwV62kl.

 

Either OpenAI is about to go after Google Search, or it's also possible that https://t.co/gC0JwV62kl is a subdomain for searching within… pic.twitter.com/Ppn1aU59u2

 

— Charly Wargnier (@DataChaz) May 3, 2024

 

 

 

 

وأشار بعض مستخدمي "إكس"، (تويتر سابقاً)، إلى وجود صفحة الويب "search.chatgpt.com" كدليل على أنّ ميزة البحث قد تكون قادمة من "أوبن أي آي".

 

تصاعد التنافس في الصناعة

 

 

في حين أنّ الشركة لم تؤكّد رسميًا بعد هذا المشروع بالتحديد، فإنّ العمل على بحث الذكاء الاصطناعي يعدّ خطوة منطقية تالية إذا أرادت الاستمرار في التنافس مع أقوى منافسيها. إذ قامت "غوغل" مؤخّرًا بتوسيع اختبار نتائج البحث المدعوم بالذكاء الاصطناعي، وبدأت في عرضه للمستخدمين الذين لم يشتركوا فيه.

 

 

وكذلك، توجد شركة "Perplexity"، وهي شركة ناشئة تقدّر قيمتها حاليًا بمليار دولار، وذلك بفضل محرك البحث الذي يعمل بالذكاء الاصطناعي.