أوكرانيا تسجّل زيادة في عدد الهجمات الليلية الروسية بواسطة مسيرات

عربي ودولي
قبل 6 أشهر I الأخبار I عربي ودولي

أعلنت أوكرانيا السبت تسجيل زيادة في الهجمات الليلية التي تشنها روسيا بطائرات مسيّرة، متهمة إياها بإطلاق 38 مسيرة على أراضيها، وهو أكبر عدد منذ أكثر من ستة أسابيع.

 

وأكدت القوات الجوية الأوكرانية إسقاط 29 من أصل 38 مسيرة أطلقتها روسيا من طراز "شاهد" إيرانية الصنع التي تحمل مواد معدة للانفجار عند إصابة هدفها.

 

وأشارت الى أن هذا العدد هو الأعلى لمسيرات أطلقتها روسيا خلال هجوم ليلي منذ 30 أيلول (سبتمبر).

 

كما قالت خدمات الطوارئ الأوكرانية إن منشأة للطاقة أصيبت بقصف في منطقة أوديسا (جنوب) وتم إخماد الحريق الذي نجم عنه.

 

الى ذلك، أعلنت هيئة الأركان الأوكرانية السبت أن قواتها "لا تزال تحتفظ بمواقعها على الضفة اليسرى (الشرقية) لنهر دنيبر".

 

ومنذ أكثر من عام، تتحصن القوات الأوكرانية والروسية على ضفتي النهر في منطقة خيرسون (جنوب)، بعدما سحبت روسيا قواتها من الضفة الغربية في تشرين الثاني (نوفمبر) 2022.

 

ولطالما حاولت القوات الأوكرانية العبور وتثبيت مواقعها على الجانب الذي تسيطر عليه روسيا، إلى أن أعلن مسؤولون في كييف أخيراً تحقيق اختراق "ناجح" الأسبوع الماضي.

 

وعن عملياتها على الضفة الشرقية للنهر، قالت هيئة الأركان العامة خلال مؤتمر صحافي السبت إن "مدافعينا يعززون مواقعهم ويطلقون النار على المحتلين".

 

وقالت وزارة الدفاع الروسية، من جانبها، إنها أسقطت مسيرة أوكرانية فوق منطقة بريانسك الحدودية.

 

وحذّر الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي الخميس من أن روسيا ستكثف على الأرجح قصفها الجوي للبنى التحتية الأوكرانية المرتبطة بالطاقة قبل الشتاء، مشيراً إلى أن روسيا تقوم بتعزيز مخزونها الصاروخي لهذا الغرض.

 

في الشتاء الماضي، حرمت الضربات الروسية ملايين الأوكرانيين من التيار الكهربائي لساعات بينما كانت درجة الحرارة دون الصفر.

 

واستخدمت كييف وموسكو مسيرات استطلاع وهجومية على نطاق واسع طوال الحرب الدائرة منذ 21 شهراً.