مكمّل رياضي يعوض آثار الحرمان من النوم

اختيار المحرر
قبل شهر 1 I الأخبار I اختيار المحرر

خلصت تجربة جديدة إلى أن جرعة عالية من الكرياتين، تزيد القدرة الإدراكية لدى المحرومين من النوم.

والكرياتين مكمّل رياضي شائع، يعتقد أنه يزيد الطاقة التي تولدها خلايا العضلات أثناء التمارين. وترجح بعض الأبحاث أن له تأثيرات إيجابية على صحة الدماغ.

وحسب "مديكال نيوز توداي"، وجد فريق البحث من مستشفى جامعة آخن ومؤسسة يوليش للأبحاث بألمانيا، أن جرعة واحدة كبيرة فقط من مكملات الكرياتين، قد تحسن الأداء المعرفي لدى الذين يعانون الحرمان الشديد من النوم.

وفي هذه الدراسة شارك 15 شخصاً، حضر كل منهم مختبر النوم مدة ليلتين، تقصل بينهما 5 أيام على الأقل.

وخلال إحدى الزيارات، تناولوا جرعة واحدة عالية من الكرياتين، وفي الليلة الأخرى، تناولوا دواءً وهمياً.

ووجد البحث أن بعد 3 ساعات من جرعة الكرياتين، ظهرت تغيرات إيجابية في استقلاب الدماغ للطاقة، وتحسن الأداء المعرفي. وبلغ هذا التأثير المفيد ذروته بعد 4 ساعات، واستمر مدة تصل إلى 9 ساعات.

وسبق لدراسة سابقة في البرازيل، أن أظهرت فوائد للكرياتين في ظروف محددة، إذ يساعد في تحسين إدراك كبار السن، خاصة الذين يتناولون كميات أقل من الأطعمة المشتقة من الحيوانات، وكذلك في حالات صدمة الدماغ الخفيفة، والحرمان من النوم.